الأحد، 14 أكتوبر 2012

اقدم لك تجربتي الشخصية مع افضل وسيلة عملية لتزيد متابعينك بذكاء في #تويتر

في شهر اغسطس الماضي قمت بشراء أفضل برنامج "حسب رأيي الشخصي وتجربتي الشخصية" لجمع متابعين مستهدفين بشكل تلقائي في تويتر ويتم استهدافهم من خلال كلمات بحث معينة تحددها مسبقاً. حيث يقوم بعدة خدمات من ضمنها البحث عن المستخدمين في تويتر حسب معايير بحث تحددها انت كالكلمات التي كتبوها في آخر تغريدة فمثلاً
لو كنت تستهدف مستخدمي الأيفون فبإمكانك البحث عن هذه الكلمة وسيظهر لك مئات المستخدمين الذين كتبو هذه الكلمة في الساعات الأخيرة ويمكنك بعد ذلك القيام بتصفية هذه الحسابات كإزاحة المستخدمين الذين مايزالون يحتفظون بصورة تويتر التلقائية أو المستخدمين الذين غردو آخر تغريدة برابط لموقع الكتروني ثم تضيف هؤلاء المستخدمين المستهدفين لقائمة الحفظ وبعدها تشغل نظام المتابعة التلقائي وتضع معايير المتابعة مثل الحد الأعلى لعدد الأشخاص الذين تتم متابعتهم في اليوم وغيرها من المعايير. 
بهذه الطريقة وبأدوات أخرى يقدمها البرنامج لمستخدمي نظام Mac و Windows وكذلك Linux تستطيع زيادة عدد متابعيك عبر المتابعة تلقائية المستمرة لمستخدمين تستهدفهم انت لأنهم يكتبون بكلمات بحث تحددها أنت ومن لم يقم من هؤلاء المستخدمين بمتابعتك فستقوم من خلال البرنامج أيضا بإلغاء المتابعة عنه بعد عدد من الأيام تحدده أنت، وكل هذا يحدث تلقائياً.
هناك مزايا أخرى لايسعني ذكرها في هذا الوقت مثل التغريد التلقائي وصنع التغريدات بشكل تلقائي والكثير، ولكنني اعدكم بشرح مفصل إذا طُلِبَ مني ذلك في التعليقات.
البرنامج يقدم نسخة مجانية تجريبية تمكنك من تجربة المزايا ولكن تتوقف التجربة المجانية لكل ميزة بعد استنفاد عدد المرات المسموح به في التجربة. فمثلا يمكنك متابعة ٢٠٠ شخص وإرسال ٢٠ رسالة خاصة من خلال البرنامج بشكل مجاني لتجربته.
وبإمكانك الاطلاع على التغير الذي حدث ويحدث في حسابي الشخصي في تويتر @malwahhabi
ويتسائل البعض عن مشكلة كثرة التغريدات في تويتر بعد ان تقوم بمتابعة عدد كبير من الأشخاص وللإجابة على هذا التساؤل احيلكم إلى الموضوع السابق الذي شرحت فيه أسهل طريقة لنقل الأشخاص الذين تتابعهم إلى قوائم في تويتر وهو موضوع مهم للغاية لمن يعاني من مشكلة زحمة التغريدات.
لتجربة وتحميل البرنامج الذي اشتريته منذ شهرين لزيادة عدد المتابعين المستهدفين اضغط هنا TweetAdder

اترككم مع صور للبرنامج: